• Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase


العطر مؤذٍ وقد يستوجب التعويض ؟! بقلم القاضي د. جمال حسين السميطي .. مدير عام «معهد دبي القضائي»

تقييم المستخدم:  / 0

 

«إن العطر فنٌ حاله حال الموسيقى والرسم، يحتاج إلى الموهبة والذوق في صناعته»، هكذا وصف تشارلز كرونين العطر. ولقد نمت صناعة العطور بشكل ملحوظ، والتي انطلقت في بدايتها من منتجات منزلية بسيطة، تعتمد على الروائح الزهرية، حتى وصلت تلك الصناعة إلى 20 مليار دولار، اعتمدت على بيع مركبات عطرية للمستهلكين بجميع مستوياتهم. تلك المركّبات المستمدة من الطبيعة منذ مئات السنين، لكن الإبداع يتمثل في كون كل قنينة عطر تمثل لوحة فريدة من نوعها.

 

المجلس الأعلى للقضاء والعدالة الاجتماعية؟! بقلم أسامة سلامة

تقييم المستخدم:  / 0

 

أصابتنى الدهشة وأنا أقرأ خبرا نُشر منذ أيام عن موافقة وزارة الداخلية على وقفة احتجاجية ينظمها عدد من الحاصلين على ليسانس الحقوق بتفوق، لكن لم تشملهم التعيينات الأخيرة فى النيابة العامة، ثم عادت وزارة الداخلية، وسحبت موافقتها على الوقفة،

رسالة إلى لجنة الإصلاح التشريعى ؟ بقلم : عبد الرحمن طايع

تقييم المستخدم:  / 0

 

لعلنا نتفق جميعاً على اختلاف انتماءاتنا السياسية أن الأولوية لمشروعات القوانين والواجب بحثها من اللجنة العليا للإصلاح التشريعى هى مشروعات قوانين محاربة الفساد والدفاع عن المال العام لكون أن ثورتى يناير 2011 ويونيو 2013 قد قامتا ضد نظام المخلوع حسنى والمعزول مرسى بسبب الفساد المالى.

أبعاد الهجمة الغربية على القضاء؟! بقلم : محمد السيد سليم

تقييم المستخدم:  / 0

 

لاشك عندى أن الهجمة الغربية المنظمة ضد أحكام القضاء المصرى هى جزء من حملة أكبر هدفها تدمير مؤسسات الدولة المصرية أو على الأقل تشويه سمعتها وارهابها بحيث تخضع فى النهاية لرغبات ومصالح القوى الغربية العاملة على اعادة حكم الاخوان الى مصر.

النبي قاضياً.. علم وعمل وخشية بقلم : د. طه حبيشي

تقييم المستخدم:  / 0

 ان إمام القضاة وقدوتهم هو سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم الذي وجهه الله عز وجل إلي أن شخصية القاضي مرتبطة بعلم وعمل تحكمهما خشية وتقوي.
أما العلم الذي يحكم شخصية القاضي فهو هذه المعرفة التامة بتلك الأطر العامة والقوانين الجزئية التي تحكم عملية تحقيق العدالة. ومنها: أن القاضي لا يجوز له بحال من الأحوال أن يقضي بين متخاصمين بمقتضي علمه بالقضية.

لا تستبدلوا فساداً بفساد ؟! بقلم : يحيى حسين عبد الهادى

تقييم المستخدم:  / 0

 

وفقاً لما جاء فى صحف هذا الأسبوع نصاً: (أوقف النائب العام المستشار هشام بركات حركة تعيينات أكثر من ثلاثة آلاف موظف إدارىٍ بالنيابة العامة فى المسابقة التى سبق أن أعلن عنها النائب العام الأسبق المستشار طلعت عبد الله فى عهد الرئيس الأسبق محمد مرسى ..

القضاء سلطة مستقلة يمتنع التعليق على احكامه؟! بقلم المستشارسمير أنيس نائب رئيس محكمة النقض

تقييم المستخدم:  / 0

 القضاء فى مصر سلطة مستقلة ، ومن ثم فإن التدخل فى عملها أو التعليق على أحكامها يضر بهذه السلطة وينال من هيبتها وإحترام أحكامها ، وهذا ما أكده الرئيس السيسى فى كلماته للرأى العام الداخلى والخارجى مشيرا إلى اننا نبنى دولة القانون والمؤسسات ولذلك لايجب التعليق على أحكام القضاء حتى ولو لم يفهمها الآخرون.

دعاوى « الشو » الإعلامى ؟! بقلم المستشار احمد عاشور

تقييم المستخدم:  / 0

 

تتكدس ملايين القضايا داخل أروقة المحاكم المصرية مما يؤخر العدالة الناجزة، ويشعر المتقاضين بالظلم بسبب بطء الفصل فى المظالم والخصومات، خاصة فى ظل رفع العديد من هذه الدعاوى التى لا هدف لها سوى «الشو الإعلامى» والتى يرفعها متقاضون يُنصبون من أنفسهم خصوما فى دعاوى ليست لهم صفة فيها مما يضطر المحكمة للفصل فى الدعوى بعدم القبول لرفعها من غير ذى صفة.

مجلس القضاء الأعلى والهيئات القضائية ؟ بقلم د. شوقي السيد

تقييم المستخدم:  / 0

تنتهى ولاية من بلغ سن السبعين، من رؤساء وأعضاء الهيئات القضائية فى 30 سبتمبر من كل عام وهى نهاية السنة القضائية، حتى لو تجاوز السن عدة شهور، وينعقد مجلس القضاء الأعلي.. والمجالس الخاصة.. لمجلس الدولة.. وهيئة النيابة الإدارية.. وهيئة قضايا الدولة, وجمعياتها العمومية حتى 30 يونيو من كل عام، لترشيح واختيار من بين أعضائها الرؤساء وأعضاء المجالس الخاصة وفقاً للأقدمية، ولتصبح هذه المجالس برئيسها وأعضائها الجدد مستعدين بمسئولياتهم الجسام عن إدارة شئون العدالة وشئون القضاة فى البلاد، اعتباراً من العام القضائى الجديد، بدماء جديدة وعطاء موفور.

من يحاسب الرئيس الجديد ؟ بقلم المستشار أحمد عاشور

تقييم المستخدم:  / 0

 

بعد معاناة من تغول سلطات رئيس الجمهورية على جميع سلطات الدولة وهو السبب الذى أدى لقيام المصريين بثورتين فى أقل من 3 سنوات ، من يحاسب الرئيس الجديد ؟ إذا انحرف بالسلطة ولم يلتزم بالقانون ؟ ولم يحترم الدستور ؟.  إن ملفى الاستقرار والامن هما أهم متطلبات المرحلة المقبلة لبناء الدولة الحديثة ومهمة اعداد برامج اصلاحية تسهل على الرئيس اتخاذ القرارات المناسبة والسليمة

اختصاصات رئيس الجمهورية وفقا للدستور الجديد بقلم المستشار اسلام احسان وكيل عام النيابة الادارية

تقييم المستخدم:  / 0

صلاحيات منفردة وأخرى متداخلة مع الأجهزة المختلفة أخيرا أصبح فى مصر رئيس جمهورية منتخب من الشعب فى انتخابات شهد لها العالم بالنزاهة والشفافية ،
بل وصفها الكثير من المراقبين الدوليين والمحليين بأنها الأفضل على الأطلاق فى تاريخ الانتخابات المصرية ومن ثم فأن الرئيس الجديد يتمتع بثقة الشعب لاقامة دولة القانون التى تحترم فيها الاغلبية حقوق الاقلية وبالعكس ، دولة ينفذ فيها القانون على رقاب الجميع،

الشائعات فى الانتخابات الرئاسية .. الجريمة والعقاب؟ بقلم المستشار أحمد عاشور

تقييم المستخدم:  / 0

 

لعل حاملى دعاية المرشحين للانتخابات الرئاسية هم من يقومون بالترويج للشائعات سواء كانت سلبية أو إيجابية وذلك للنيل من الخصوم  او الترويج لتأييد مرشحهم الرئاسى، ولخطورة سلاح الشائعات وتأثيره فى نفوس البسطاء من الشعب بل والمتعلمين أيضا. فقد أنتبه المشرع لذلك وواجهه بالقانون حتى وإن لم يكن رادعا خاصة مع إنتشاروسائل ترويج الشائعات مثل الانترنت والهواتف المحمولة،

خطر بعض القضاة على القضاء؟! بقلم د. معتز بالله

تقييم المستخدم:  / 0

 

عادة ما يقال إن السلطة القضائية هى أضعف السلطات الثلاث من ناحية حيازتها أدوات «القهر المادى» فهى لا تملك جيشاً أو شرطة، وهى من حيث عدد القضاة مقارنة بالسلطتين الأخريين، هى يقيناً الأقل عدداً. ولكن السلطة القضائية تملك ما هو أقوى من ذلك: تملك احترام الناس لها، وتطلُّع الضعفاء لأن تنتصر لهم، وسعى الخصوم لأن تفصل جهة تتمتع بالحيدة والنزاهة والتجرد بينهم.

إصدارتنا القانونية